ارتفاع قيمة صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة فرصة لا تعوض لشراء العقارات في تركيا

عدد المشاهدات 18751

ارتفاع قيمة صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة فرصة لا تعوض لشراء العقارات في تركيا

في الأيام الأخيرة القليلة أرتفع سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي إلى حاجز 7 ليرات مقابل كل دولار وحتى نفهم هذا الفرق يجب أن نعلم أنه منذ شهر واحد فقط كان سعر صرف كل دولار يساوي تقريباً 4.5 ليرة تركية وبالتالي نحن نتكلم عن انخفاض قيمته 64% خلال شهر واحد

وبالتالي اليوم أصبحت 100 ألف دولار تساوي حوالي 700 ألف ليرة تركية وهذا المبلغ اليوم يكفي لشراء فيلا فخمة في منطقة سياحية أو شراء شقة فخمة في المناطق الحديثة ضمن اسطنبول أو يمكنك شراء شقتين في بعض المناطق السياحية المتوسطة في اسطنبول

وهذه فرصة لا تعوض بالنسبة للسياح الأجانب لاقتناء شقة الأحلام في أجمل المناطق السياحية في تركيا وخصوصاً بعد الضغوطات التي يواجهونها نتيجة بدء تردي الأوضاع الاقتصادية في البلدان العربية ولذلك اليوم تركيا تؤمن ملجأ لأي حالة طارئة قد تحصل في هذه البلدان

والمميز في الأمر أن هذا الملجأ جميل وبسعر أرخص بكثير من الأسعار في البلدان العربية ومن جهة أخرى تركيا دولة مسلمة وتسمح للأجانب التملك فيها والحصول على الجنسية التركية أيضاً

وقد يسأل أحدنا أن ارتفاع قيمة الدولار مقابل الليرة أن تلحقها ارتفاع في أسعار العقارات أيضاً ؟

هذا الأمر يكون صحيح في البلدان الضعيفة التي يقود تجارها الطمع في أرباح مضاعفة ويتم حساب اسعار العقارات بالنسبة للدولار كل يوم بيومه ولكن في تركيا لا يتم اعتماد سعر صرف الدولار في تسعير العقارات وذلك لان المتعهد التركي يدرك أهمية قلب عجلة المبيع بسرعة وبالتالي الأفضلية لبيع العقارات الحالية بالسعر القديم وبعد ذلك يمكن أن تكون المشاريع المستقبلية تباع بسعر الدولار الجديد , وهذا بحد ذاته يضمن لك مكاسب استثمارية مستقبلية لعقارك فلا بد أن الاسعار سترتفع في المستقبل وتكسبك أرباح اضافية

وأيضاً لنفهم هذه الفكرة بشكل أفضل يجب أن نعلم أن المشروع السكني في تركيا يتم إنجازه خلال ستة أشهر وتبدأ عمليات البيع منذ الحصول على مخططات البلدية وبالتالي فإن بيع المشاريع السكنية التي بنيت على أساس سعر الدولار القديم من الأفضل بيعها بسعرها نفسه الآن بعد ارتفاع سعر الدولار بهدف الحصول على أموال لبناء مشروع جديد

وأيضاً يكون إدخار المتعهدين لرؤوس أموالهم من خلال المشاريع التي يبنوها وأما عن حساباتهم البنكية فهي لا تضم أكثر من 10% من رؤوس أموالهم وبالتالي رغم انخفاض سعر صرف الليرة مقابل الدولار فإن المتعهد يفضل تحمل الخسائر التي نتجت عن فرق سعر الصرف وتقديم العقار بسعره القديم نفسه او سعر قريب منه جداً

وبهذا نكون أجبنا عن سؤال هل ستختلف اسعار العقارات بعد ارتفاع سعر الدولار  

وعلينا أن لا ننسى أن تركيا بلد يعتمد على نفسه في الإنتاج والهندسة والطب والصناعة والزراعة وبالتالي فإن المواد المستوردة أقل بكثير بالمقارنة مع دول أخرى

وهذا يعني أن اختلاف سعر الدولار سيكون تأثيره محدوداً فعلى سبيل المثال لو تضاعف سعر الدولار فلن تتضاعف أسعار المنتجات الغذائية والصناعية والزراعية الداخلية لأنها تعتمد أساسا على الليرة التركية في تعاملاتها

والآن نقدم لكم أهم الفرص الاستثمارية التي ما زالت أسعارها ثابتة بالليرة التركية وبالتالي الأسعار المكتوبة بالدولار الأمريكي في كل رابط انخفضت ويرجى التواصل معنا لإعطائكم السعر الجديد :

IHOME 42

المميزات :

+موقع المشروع المميز في منطقة توب كابي في وسط اسطنبول بالقرب من كل المرافق العامة والخاصة وكل وسائل المواصلات

+التصميم العصري الحديث الذي سيضفي معنى جديد لنمط معيشتكم

+يضم المشروع شقق سكنية ومكاتب للعمل على حد السواء وهو تقريباً جاهز فوراً للسكن او العمل

----------------

 

IHOME 19

المميزات :

+أول مشروع ذو تصميم إيطالي في اسطنبول وشركة الإنشاء لديها 30 سنة خبرة في هذا المجال

+الأسعار تبدأ من 48000$ مع امكانية التقسيط على 3 سنوات

+لا عمولة فنحن أصحاب المشروع

ماذا تنتظر سارع بملئ معلوماتك ليتواصل معك المستشار العقاري ويقدم لك أفضل العروض والأسعار

 

للمزيد من المعلومات الرجاء تعبئة النموزج التالي و نحن سوف نتصل بك مباشرة